كلمة الإدارة

جمعية أسرة التآخي الخيرية الثقافية..

الاسرة هي درع الامة في كل زمان و مكان

إذا كانت الأسرة هي اللبنة الأولى في بناء المجتمع، وهي الركيزة الأساسية في صرح الدولة، والأسرة هي الخليّة الأولى لنواة تشييد الأمة في كل زمان ومكان، وهذا الاهتمام يعني الرعاية الكاملة لجميع أفرادها من النواحي الاجتماعيّة والاقتصادية والتربوية والثقافيّة، مع الحرص على توفير سبل الحياة الكريمة لكل أفرادها، لتنشأ قوية مترابطة ومتعاونة لتتفانى بعد ذلك محبة وتضحية وعطاء للأمة التي تنتمي إليه، من هنا كانت الصلة وطيدة بين الأسرة والمجتمع الذي تنمو فيه باعتبارها الخليّة الحية في حركته وتقدمه.

تعريف

إن من صلب ديننا الدعوة إلى نبذ التباغض والسعي إلى عقدِ أواصر المودة والأخوّة.. والأخوة دائماً هي في الله ومن أجلِ سعادة البشر.. المؤمنون أخوةٌ شاؤوا أم أبوا.. وما أروع أن تضمَّ هذه الأخوَّة بين المؤمنين أسرةٌ.. تدعو إلى التكافل المجتمعي نحو بناءٍ مجتمعٍ متكافئ..

من هنا كانت الدعوة لكلِّ الخيرين للتطوُّعِ من أجلِ بناء مجتمعٍ تسوده الأخوة بكل معانيها الإنسانية.. فكانت ثمار هذه الدعوةِ جمعية أسرة التآخي الخيرية الثقافية.

تأسست بجهدٍ متواضعٍ من الخيرين في العام 1964م كجمعيةٍ أهلية خيرية غير حكومية مستقلة لا تتوخى الربح المادي مسجلة لدى وزارة الداخلية.

الأهداف:
لما كانت هذه الجمعية أهلية وخيرية لا تتوخى الربح وإنما تسعى لتسخير الإمكانات والطاقات والجهود في سبيل مساعدة المحتاجين والفقراء والأيتام والعجزة والمعوقين.. فإنه من الطبيعي أن يتسابق المؤمنون لتلاقف الخيرات من أجل بناء مقومات بقاء هذه الأسرة التي هي بالتالي هدفها إعانة الأسر بإمكاناتها المتوفرة. إذن فإن أسرة التآخي تهدف فيما تهدف للوصول بالأسر كافة إلى مستوى مقبول من العيش الكريم وتسعى أيضاً لتثقيف شرائح عديدة ومتنوعة ثقافةً ريادية.

خدمات الجمعية:
تتعدد وتتنوع نشاطات أسرة التآخي التي امتدت جذورها في تربة هذا الوطن وانتشرت ظلالها لتشمل الأراضي اللبنانية كافة إلا أنها في النهاية تسعى إلى هدف واحد وهو خدمة الناس وفقاً لمنهجيةٍ تستمدُّ جداول عملها من كادر إداري وعملي تطوعي كبير متوزِّعٍ على فروع تحمل تسمياتٍ متنوعةٍ تتعلق بنوع خدماتها التي تقدمها.

رسالة الجمعية:
لقد وضعت نصب أعينها أن تقوم بكلِّ ما يمكن أن يساعد على جعل أفراد هذا الوطن أسرة واحدة تجمعها إرادة واحدة وهي إرادة الخير.. وجعلت رسالةَ الإسلام السمحاء أساس انطلاقها ومعين عطائها فكانت رسالتها مستمدةً من هذا النمير وكان العمل من أجل بناء مستقبل أفضل للأجيال التي ستكون محطَّ آمالِ المجتمع اللبناني.

الادارة

ramadan222

fb2

press

Weather data OK.
بيروت
24 °C
Weather details

توظيف

الآن يتصفح الموقع

30 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Go to top